● دراسة مختصرة عن الخطاب الشعبوي في السعودية وممارسة البلطجة الوطنيه، ومقارنته بالخطاب الشعبوي الفلسطيني●

كاهن حرب

خبراء المنتدى
إنضم
May 21, 2020
المشاركات
658
مستوى التفاعل
1,968
النقاط
78
مقدمة

الحقيقة أن الخطاب الشعبوي السعودي_كغيره من الخطابات الشعبوية_لايمثل المواقف الرسمية للدولة،
كما أنه لايمثّل عامة الشعب،


وهو خطاب حديث النشأة،
نشأ وتطوّر في إطار الرد على الشعبويين الفلسطينيين،
وهو كغيره من الخطابات الشعبوية لايمثل المواقف الرسمية لدولة فلسطين،


وكلا الخطابين الشعبويين هابط وسطحي وفيه قلة أدب وقلة حياء وسب للدين والثوابت في محاولة للإنتصار بأي ثمن،


في الوقت الذي يتم فيه شتم الشعبويين الفلسطينيين بسبب سوء أخلاقهم،
يتضح أن شاتميهم من الشعبويين السعوديين لايقلون عنهم سوءا في قلة الأدب وقلة الحياء،


هذه الظاهرة الشعبوية تناولتها الصحف السعودية الرسمية بالنقد والبحث والتحذير منها،
من ذلك ماكتبه الصحفي السعودي حماد السهلي
في صحيفة عاجل السعودية يوم الأحد 28 أبريل 2019 بعنوان الشعبوية في تويتر


تبعا لذلك جاءت هذه الدراسة المختصرة التي تبحث ذات الموضوع بشكل أعمق وأكثر صراحة



••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••


البنية الفكرية للشعبويين السعوديين


الشعب السعودي عموماً كان شعب يعيش في إطار محافظ جدا ومنغلق ولايتعاطى السياسة الا في المجالس الخاصة على نحو ضيق،
ويعتبر السياسة شأن يتعلق بالنخبة الذين يثق إلى حد كبير في قراراتهم،
وهناك فئة الشعبويين التي تتطلع لخوض السياسة بأدواتهم الإجتماعية الفقيرة،
فابن القبيلة الشعبوي مثلا
يحلل الأوضاع السياسية بمنظوره القبلي المتخلف،
فبمنظوره القبلي المتخلف أن شيخ القبيلة صاحب النفوذ والمال تمثله أمريكا في المسرح الدولي،
وأن الدول العربية يمثلون أبناء القبيلة الذين يقيس مدى مكانتهم بقربهم من شيخ القبيلة ومستوى علاقتهم به،
ولأنه كما تنتشر بين أبناء القبائل ثقافة الحسد والتنافس الغير محمود،
فهو يظن أن الدول تنتشر بينها ذات مشاعر الحسد التي تنتشر في مجتمعه،


فالبُعد القبلي لدى الشعبوي السعودي حاضر بقوة في تناوله للشأن السياسي العام،


وابن المدينة المُرَفّه الشعبوي يستغرقه هم تسجيل النقاط ضد خصومه،
وخصمِهم بالكلام،
إلى الحد الذي يجعله يسب الدين أو ينال من الثوابت أو يقذف الأعراض ويطعن في الأنساب،
لأن الشعور بالقلق الشعبوي والرغبة في الإنتقام لايمكن أن يهدئه إلا هذه الممارسات المريضه،


وأصبح تويتر متنفس للشعب السعودي وللشعبويين بشكل مفاجئ وهم غير مستعدين لذلك،
فظهرت ألوان من الشعبوية تجلت في مظاهر من الإنقسام المجتمعي الحاد العمودي والأفقي،
وصولاً إلى استدعاء كل طرف منهم للسلطة في السعودية،
إما رغبة في كف أذى الشعبويين الذين يمارسون البلطجه باسم الوطن،
أو رغبة منهم في قمع الطرف الآخر الذي يخالفهم،


يقول الكاتب السعودي حمّاد السهلي:
"يجب إيقاف تلك الحسابات واستدعاء أصحابها ونصحهم وتوضيح معنى الوطنية الصحيحة وأنهم استخدموا كأدوات من الأعداء للنيل من الوطن ومقدراته وأمنه واستقراره وأن ما يقومون به ليس نقدًا وإصلاحا لأي خلل وإنما فتنه الغرض منها الخراب والدمار"


•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••


خلفيات وأسباب صعود الخطاب الشعبوي في السعودية


يوجد لصعود الخطاب الشعبوي أسباب كثيرة نذكر منها:


1_ أن المستوى المادي للشعب في السعودية متقدم عن المستوى العلمي والثقافي بكثير،
لذلك هناك فجوة ضخمة بين التحضر المادي وبين التحضر الثقافي والأخلاقي،
فالدولة السعودية على مرّ تأريخها بذلت جهود خرافية في التطوير المادي للبُنية التحتية في البلد،
والقضاء على صور الفقر المنتشرة قبل 50_60 سنه،
واهتمت أيضا بالجانب المعنوي والفكري والأخلاقي لكن هذا الشق تأخر عن المادي لأسباب خارج إرادة الدولة،
منها أن هذا الشّق بطبيعته يحتاج وقت طويل جدا لبنائه.


2_الشعب السعودي وحتى العقود القريبة الماضية كان ينتشر فيه الفقر والعوز والأمية،
والتي بدورها كانت بيئةً خصبة للتناحر الطبقي،
لذلك نجد التناحر الطبقي حاضر في الخطاب الشعبوي السعودي،
فادّعاء الأفضلية على الشعوب الأخرى
بامتلاك المال والرفاهيّة،
حاضرة في خطاب الشعبويين حتى لو كان أغلبهم لايمتلك الا الكفاف الذي يكفي لسد جوعه،
فكون أجدادهم لم يكونوا يملكون الا مايسترون به عوراتهم،
لم يكسِر أنفسهم لله بالحمد والشكر والدعاء بإدامة النعمة،
بل استغلوا ذلك في تعيير الفقراء ومستوري الحال من الشعوب الأخرى،
والله سبحانه لايحب الفرحين إنما يحب الحامدين الشاكرين.


3_أن الشعبويّون حديثوا عهد بنعمة،
لذلك يقيسون مستوى الشرف والمكانة الإجتماعية بكم تملك من المال،
لذلك لايهتمون للدور الفكري والإنساني أكثر من الإهتمام بالمال،
ونسوا أن عظماء هذه الأمة لم يكونوا أغنياء وذوي مال ويسار،
على رأسهم نبينا عليه الصلاة والسلام،
فمستوى الشرف والمكانة الحقيقيين يعودان للدين والعطاء والتضحية والسمو الأخلاقي والفكري ورفعة النفس.

••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••

أوجه الشّبه بين الشعبويين في السعودية وفلسطين ■


1_كلاهما يستند في تحقيق رغباته ضد خصومه للأعداء الأجانب،
فالشعبوي السعودي يستند بكل جوارحه وروحه على الصهاينة لكي يلقنوا الفلسطينيين درساً بالقتل والتهجير،
حتى ترتاح روحه المريضة بالرغبة في الانتقام،
ويشعر بالعزّة المطلقة على الفلسطيني،
والشعبوي الفلسطيني يستند بكل جوارحه وروحه على الأجانب على رأسهم أمريكا لكي يلقنوا السعوديين درسا،
ويرغب باستلاب مالدى السعوديين من مال أو رفاهية أو تقدم لكي ترتاح روحه المريضة،
ويحقق انتقامه الشيطاني ويشعر بالعزة المزيفه،


وهذا من أفعال المنافقين قليلوا الدين والحياء،
قال تعالى:
*بَشِّرِ الْمُنَافِقِينَ بِأَنَّ لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا (138) الذين يتخذون الكافرين أولياء من دون المؤمنينۚ أيبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعا* النساء


2_كلاهما يدّعون الوطنيه باللسان فقط،
فالشعبوي الفلسطيني يتهم الجميع بالعمالة،
دون ان يكون له أي أثر في الدفاع عن فلسطين او السعي لتحرير أرضه،
والشعبوي السعودي لايُفوّت فرصة واحدة في خرق قوانين البلد،
في الطريق لايلتزم بالقوانين الا خوفاً من العقاب،
ولايقوم باعمال تطوّعية لخدمة بلده،
كتنظيف الحدائق أو المرافق العامة او حتى الحرص على رمي النفاية في مكانها المخصص،
فهم وطنجيون حقا وليسوا وطنيين.


3_كلاهما يتميّز في الأغلب بقلة الدين والحياء،
رغم ادعاء الشعبوي الفلسطيني أنه ابن أرض الأنبياء والمرسلين،
وقبلة المسلمين الأولى،
ورغم ادعاء الشعبوي السعودي أنه ابن أرض الحرمين الشريفين ومهد آخر رسالة سماوية،
وحفيد الصحابة والتابعين،


تجد حياة الشعبوي حافلة بتضييع للصلوات في أيامه،
والعبث بالدين وأحكامه من أجل أن يتوافق مع هواه في الرد على خصومه،
وبذائة اللسان في سائر حديثه،
وظلم الناس والافتراء عليهم.


وقد قال صلى الله عليه وسلم:
((ليس المؤمن بالطعان، ولا اللعان، ولا الفاحش، ولا البذيء))
وقال عليه الصلاة والسلام:
(( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده ))


4_كلا الشعبويين في العالم يتميزون بالجهل وقلة العلم وانعدام القراءة والعيش مع الكتب،
بل عدم قراءة كتاب واحد في حياته السطحيه الا مايتم فرضه عليه في المدرسه والجامعة،
وإن قرأ قليلا فهو لايعي ولايُميّز،
والشعبوي السعودي والفلسطيني ليسوا استثناء من ذلك،
فسمتهم في الكلام الإدعاء المستمر بامتلاك المعرفة،
ومعرفة دقائق الأمور،
وادعاء القدرة على اكتشاف النوايا والإطلاع على غيبيات الأمور بذكائهم النادر.


5_الشعور المستمر بأن مصير دولهم بأيديهم،
وأنهم أكثر حرصا ومعرفة بالأعداء من النخب الحاكمة والمتصرفة بصناعة القرار،
فإذا شكر محمود عباس السعودية على وقوفها مع فلسطين اتهمه الشعبويون الفلسطينيون بأنه يشكر خونة القضية الفلسطينية،
واذا قدمت السعودية مساعدة مادية لدولة اخرى،
اتهمها الشعبويون السعوديون بأنها تنفق على غير الشعب،
وأن هذا تضييع للمال العام.



••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••

الخاتمة ●

الخطاب الشعبوي لايبني وعي ولايدافع عن أمة ولايعلم أين مصالح الدول ولا كيف تدار ولاتصنع القرارات،
والشعبوي فوق قلة دينه وإفلاسه الفكري
فهو مثقل بالضغائن والأحقاد وكل الطاقات السلبية الممكنه،

وهو من أكبر وسائل تفتيت الدول وتقسيم المجتمعات وتشتيت جهود الحكومات في رسم مسار لقوتها الناعمة،

يقول الكاتب السعودي حماد السهلي:


" أصبح منهجهم التخوين والتكذيب والكراهية والعنصرية والإساءة للناس ونبذهم بجنسياتهم ودياناتهم وأصولهم وأفكارهم وأسمائهم وحتى أشكالهم ولهجاتهم ومناطقهم، ويتهمون من يخالطهم أو يكلمهم بأنه خائن أو متواطئ وعميل .

وإذا بحثنا عن المغرد الشعبوي وجدنا أنه جاهل لا يعي ما يكتبه ولا يعلم أنه جمع عددًا من المتابعين الوهميين بأسماء سعودية ومن دول معادية قاموا بدعمه وتأييده لبث سموم الكراهية وإثارة الشعب.. هؤلاء الشعبويون الذين يهاجمون كل ما يخص الوطن من إصلاحات وتطوير هم في الأصل جهلاء سيطر عليهم حب الشهرة والتصفيق المزيف وأصبحوا أداة في أيدي الأعداء للنيل من الوطن رغم عدم علمهم بذلك،

الشعبوية في تويتر تشكل خطرًا على أمن الوطن وهي سلاح جديد ونهج حديث يستخدم فيه الأعداء أبناء وبنات الوطن من أجل هدم وطنهم بأنفسهم"


••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••
خاص بمنتدى ساحات الدفاع العربي
☆ كاهن حرب ☆
 
التعديل الأخير:

السحاب

عضو مميز
طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 5, 2020
المشاركات
392
مستوى التفاعل
781
النقاط
78
مقدمة

الحقيقة أن الخطاب الشعبوي السعودي_كغيره من الخطابات الشعبوية_لايمثل المواقف الرسمية للدولة،
كما أنه لايمثّل عامة الشعب،


وهو خطاب حديث النشأة،
نشأ وتطوّر في إطار الرد على الشعبويين الفلسطينيين،
وهو كغيره من الخطابات الشعبوية لايمثل المواقف الرسمية لدولة فلسطين،


وكلا الخطابين الشعبويين هابط وسطحي وفيه قلة أدب وقلة حياء وسب للدين والثوابت في محاولة للإنتصار بأي ثمن،


في الوقت الذي يتم فيه شتم الشعبويين الفلسطينيين بسبب سوء أخلاقهم،
يتضح أن شاتميهم من الشعبويين السعوديين لايقلون عنهم سوءا في قلة الأدب وقلة الحياء،


هذه الظاهرة الشعبوية تناولتها الصحف السعودية الرسمية بالنقد والبحث والتحذير منها،
من ذلك ماكتبه الصحفي السعودي حماد السهلي
في صحيفة عاجل السعودية يوم الأحد 28 أبريل 2019 بعنوان الشعبوية في تويتر


تبعا لذلك جاءت هذه الدراسة المختصرة التي تبحث ذات الموضوع بشكل أعمق وأكثر صراحة



••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••


البنية الفكرية للشعبويين السعوديين


الشعب السعودي عموماً كان شعب يعيش في إطار محافظ جدا ومنغلق ولايتعاطى السياسة الا في المجالس الخاصة على نحو ضيق،
ويعتبر السياسة شأن يتعلق بالنخبة الذين يثق إلى حد كبير في قراراتهم،
وهناك فئة الشعبويين التي تتطلع لخوض السياسة بأدواتهم الإجتماعية الفقيرة،
فابن القبيلة الشعبوي مثلا
يحلل الأوضاع السياسية بمنظوره القبلي المتخلف،
فبمنظوره القبلي المتخلف أن شيخ القبيلة صاحب النفوذ والمال تمثله أمريكا في المسرح الدولي،
وأن الدول العربية يمثلون أبناء القبيلة الذين يقيس مدى مكانتهم بقربهم من شيخ القبيلة ومستوى علاقتهم به،
ولأنه كما تنتشر بين أبناء القبائل ثقافة الحسد والتنافس الغير محمود،
فهو يظن أن الدول تنتشر بينها ذات مشاعر الحسد التي تنتشر في مجتمعه،


فالبُعد القبلي لدى الشعبوي السعودي حاضر بقوة في تناوله للشأن السياسي العام،


وابن المدينة المُرَفّه الشعبوي يستغرقه هم تسجيل النقاط ضد خصومه،
وخصمِهم بالكلام،
إلى الحد الذي يجعله يسب الدين أو ينال من الثوابت أو يقذف الأعراض ويطعن في الأنساب،
لأن الشعور بالقلق الشعبوي والرغبة في الإنتقام لايمكن أن يهدئه إلا هذه الممارسات المريضه،


وأصبح تويتر متنفس للشعب السعودي وللشعبويين بشكل مفاجئ وهم غير مستعدين لذلك،
فظهرت ألوان من الشعبوية تجلت في مظاهر من الإنقسام المجتمعي الحاد العمودي والأفقي،
وصولاً إلى استدعاء كل طرف منهم للسلطة في السعودية،
إما رغبة في كف أذى الشعبويين الذين يمارسون البلطجه باسم الوطن،
أو رغبة منهم في قمع الطرف الآخر الذي يخالفهم،


يقول الكاتب السعودي حمّاد السهلي:
"يجب إيقاف تلك الحسابات واستدعاء أصحابها ونصحهم وتوضيح معنى الوطنية الصحيحة وأنهم استخدموا كأدوات من الأعداء للنيل من الوطن ومقدراته وأمنه واستقراره وأن ما يقومون به ليس نقدًا وإصلاحا لأي خلل وإنما فتنه الغرض منها الخراب والدمار"


•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••


خلفيات وأسباب صعود الخطاب الشعبوي في السعودية


يوجد لصعود الخطاب الشعبوي أسباب كثيرة نذكر منها:


1_ أن المستوى المادي للشعب في السعودية متقدم عن المستوى العلمي والثقافي بكثير،
لذلك هناك فجوة ضخمة بين التحضر المادي وبين التحضر الثقافي والأخلاقي،
فالدولة السعودية على مرّ تأريخها بذلت جهود خرافية في التطوير المادي للبُنية التحتية في البلد،
والقضاء على صور الفقر المنتشرة قبل 50_60 سنه،
واهتمت أيضا بالجانب المعنوي والفكري والأخلاقي لكن هذا الشق تأخر عن المادي لأسباب خارج إرادة الدولة،
منها أن هذا الشّق بطبيعته يحتاج وقت طويل جدا لبنائه.


2_الشعب السعودي وحتى العقود القريبة الماضية كان ينتشر فيه الفقر والعوز والأمية،
والتي بدورها كانت بيئةً خصبة للتناحر الطبقي،
لذلك نجد التناحر الطبقي حاضر في الخطاب الشعبوي السعودي،
فادّعاء الأفضلية على الشعوب الأخرى
بامتلاك المال والرفاهيّة،
حاضرة في خطاب الشعبويين حتى لو كان أغلبهم لايمتلك الا الكفاف الذي يكفي لسد جوعه،
فكون أجدادهم لم يكونوا يملكون الا مايسترون به عوراتهم،
لم يكسِر أنفسهم لله بالحمد والشكر والدعاء بإدامة النعمة،
بل استغلوا ذلك في تعيير الفقراء ومستوري الحال من الشعوب الأخرى،
والله سبحانه لايحب الفرحين إنما يحب الحامدين الشاكرين.


3_أن الشعبويّون حديثوا عهد بنعمة،
لذلك يقيسون مستوى الشرف والمكانة الإجتماعية بكم تملك من المال،
لذلك لايهتمون للدور الفكري والإنساني أكثر من الإهتمام بالمال،
ونسوا أن عظماء هذه الأمة لم يكونوا أغنياء وذوي مال ويسار،
على رأسهم نبينا عليه الصلاة والسلام،
فمستوى الشرف والمكانة الحقيقيين يعودان للدين والعطاء والتضحية والسمو الأخلاقي والفكري ورفعة النفس.

••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••

أوجه الشّبه بين الشعبويين في السعودية وفلسطين ■


1_كلاهما يستند في تحقيق رغباته ضد خصومه للأعداء الأجانب،
فالشعبوي السعودي يستند بكل جوارحه وروحه على الصهاينة لكي يلقنوا الفلسطينيين درساً بالقتل والتهجير،
حتى ترتاح روحه المريضة بالرغبة في الانتقام،
ويشعر بالعزّة المطلقة على الفلسطيني،
والشعبوي الفلسطيني يستند بكل جوارحه وروحه على الأجانب على رأسهم أمريكا لكي يلقنوا السعوديين درسا،
ويرغب باستلاب مالدى السعوديين من مال أو رفاهية أو تقدم لكي ترتاح روحه المريضة،
ويحقق انتقامه الشيطاني ويشعر بالعزة المزيفه،


وهذا من أفعال المنافقين قليلوا الدين والحياء،
قال تعالى:
*بَشِّرِ الْمُنَافِقِينَ بِأَنَّ لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا (138) الذين يتخذون الكافرين أولياء من دون المؤمنينۚ أيبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعا* النساء


2_كلاهما يدّعون الوطنيه باللسان فقط،
فالشعبوي الفلسطيني يتهم الجميع بالعمالة،
دون ان يكون له أي أثر في الدفاع عن فلسطين او السعي لتحرير أرضه،
والشعبوي السعودي لايُفوّت فرصة واحدة في خرق قوانين البلد،
في الطريق لايلتزم بالقوانين الا خوفاً من العقاب،
ولايقوم باعمال تطوّعية لخدمة بلده،
كتنظيف الحدائق أو المرافق العامة او حتى الحرص على رمي النفاية في مكانها المخصص،
فهم وطنجيون حقا وليسوا وطنيين.


3_كلاهما يتميّز في الأغلب بقلة الدين والحياء،
رغم ادعاء الشعبوي الفلسطيني أنه ابن أرض الأنبياء والمرسلين،
وقبلة المسلمين الأولى،
ورغم ادعاء الشعبوي السعودي أنه ابن أرض الحرمين الشريفين ومهد آخر رسالة سماوية،
وحفيد الصحابة والتابعين،


تجد حياة الشعبوي حافلة بتضييع للصلوات في أيامه،
والعبث بالدين وأحكامه من أجل أن يتوافق مع هواه في الرد على خصومه،
وبذائة اللسان في سائر حديثه،
وظلم الناس والافتراء عليهم.


وقد قال صلى الله عليه وسلم:
((ليس المؤمن بالطعان، ولا اللعان، ولا الفاحش، ولا البذيء))
وقال عليه الصلاة والسلام:
(( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده ))


4_كلا الشعبويين في العالم يتميزون بالجهل وقلة العلم وانعدام القراءة والعيش مع الكتب،
بل عدم قراءة كتاب واحد في حياته السطحيه الا مايتم فرضه عليه في المدرسه والجامعة،
وإن قرأ قليلا فهو لايعي ولايُميّز،
والشعبوي السعودي والفلسطيني ليسوا استثناء من ذلك،
فسمتهم في الكلام الإدعاء المستمر بامتلاك المعرفة،
ومعرفة دقائق الأمور،
وادعاء القدرة على اكتشاف النوايا والإطلاع على غيبيات الأمور بذكائهم النادر.


5_الشعور المستمر بأن مصير دولهم بأيديهم،
وأنهم أكثر حرصا ومعرفة بالأعداء من النخب الحاكمة والمتصرفة بصناعة القرار،
فإذا شكر محمود عباس السعودية على وقوفها مع فلسطين اتهمه الشعبويون الفلسطينيون بأنه يشكر خونة القضية الفلسطينية،
واذا قدمت السعودية مساعدة مادية لدولة اخرى،
اتهمها الشعبويون السعوديون بأنها تنفق على غير الشعب،
وأن هذا تضييع للمال العام.



••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••

الخاتمة ●

الخطاب الشعبوي لايبني وعي ولايدافع عن أمة ولايعلم أين مصالح الدول ولا كيف تدار ولاتصنع القرارات،
والشعبوي فوق قلة دينه وإفلاسه الفكري
فهو مثقل بالضغائن والأحقاد وكل الطاقات السلبية الممكنه،

وهو من أكبر وسائل تفتيت الدول وتقسيم المجتمعات وتشتيت جهود الحكومات في رسم مسار لقوتها الناعمة،

يقول الكاتب السعودي حماد السهلي:


" أصبح منهجهم التخوين والتكذيب والكراهية والعنصرية والإساءة للناس ونبذهم بجنسياتهم ودياناتهم وأصولهم وأفكارهم وأسمائهم وحتى أشكالهم ولهجاتهم ومناطقهم، ويتهمون من يخالطهم أو يكلمهم بأنه خائن أو متواطئ وعميل .

وإذا بحثنا عن المغرد الشعبوي وجدنا أنه جاهل لا يعي ما يكتبه ولا يعلم أنه جمع عددًا من المتابعين الوهميين بأسماء سعودية ومن دول معادية قاموا بدعمه وتأييده لبث سموم الكراهية وإثارة الشعب.. هؤلاء الشعبويون الذين يهاجمون كل ما يخص الوطن من إصلاحات وتطوير هم في الأصل جهلاء سيطر عليهم حب الشهرة والتصفيق المزيف وأصبحوا أداة في أيدي الأعداء للنيل من الوطن رغم عدم علمهم بذلك،

الشعبوية في تويتر تشكل خطرًا على أمن الوطن وهي سلاح جديد ونهج حديث يستخدم فيه الأعداء أبناء وبنات الوطن من أجل هدم وطنهم بأنفسهم"


••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••
خاص بمنتدى ساحات الدفاع العربي
☆ كاهن حرب ☆
كما يقال وضعت يدك على الجرح
 

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,327
مستوى التفاعل
2,767
النقاط
98
كلام جميل و الاسلام حل هذه المعضلة

قد روى الترمذي (3270) عَنْ ابْنِ عُمَرَ : " أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَطَبَ النَّاسَ يَوْمَ فَتْحِ مَكَّةَ فَقَالَ : ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ اللَّهَ قَدْ أَذْهَبَ عَنْكُمْ عُبِّيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ وَتَعَاظُمَهَا بِآبَائِهَا ، فَالنَّاسُ رَجُلَانِ بَرٌّ تَقِيٌّ كَرِيمٌ عَلَى اللَّهِ وَفَاجِرٌ شَقِيٌّ هَيِّنٌ عَلَى اللَّهِ ، وَالنَّاسُ بَنُو آدَمَ وَخَلَقَ اللَّهُ آدَمَ مِنْ تُرَابٍ ، قَالَ اللَّهُ : ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) صححه الألباني في "صحيح الترمذي

وروى أحمد (22978) عَنْ أَبِي نَضْرَةَ : " حَدَّثَنِي مَنْ سَمِعَ خُطْبَةَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي وَسَطِ أَيَّامِ التَّشْرِيقِ فَقَالَ : ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَلَا إِنَّ رَبَّكُمْ وَاحِدٌ وَإِنَّ أَبَاكُمْ وَاحِدٌ ، أَلَا لَا فَضْلَ لِعَرَبِيٍّ عَلَى أَعْجَمِيٍّ وَلَا لِعَجَمِيٍّ عَلَى عَرَبِيٍّ وَلَا لِأَحْمَرَ عَلَى أَسْوَدَ وَلَا أَسْوَدَ عَلَى أَحْمَرَ إِلَّا بِالتَّقْوَى ، أَبَلَّغْتُ ؟ ) قَالُوا : بَلَّغَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ".
صححه الألباني في "الصحيحة" (6/199) .

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : " كُنَّا جُلُوسًا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأُنْزِلَتْ عَلَيْهِ سُورَةُ الْجُمُعَةِ : ( وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ ) قَالَ قُلْتُ مَنْ هُمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ فَلَمْ يُرَاجِعْهُ حَتَّى سَأَلَ ثَلَاثًا وَفِينَا سَلْمَانُ الْفَارِسِيُّ وَضَعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدَهُ عَلَى سَلْمَانَ ثُمَّ قَالَ : ( لَوْ كَانَ الْإِيمَانُ عِنْدَ الثُّرَيَّا لَنَالَهُ رِجَالٌ أَوْ رَجُلٌ مِنْ هَؤُلَاءِ) .
وروى البخاري (5990) ومسلم (215) عَنْ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ جِهَارًا غَيْرَ سِرٍّ يَقُولُ : ( أَلَا إِنَّ آلَ أَبِي يَعْنِي فُلَانًا لَيْسُوا لِي بِأَوْلِيَاءَ إِنَّمَا وَلِيِّيَ اللَّهُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ )

سيدنا بلال من الحبشة و صهيب رومي و سلمان فارسي و كانوا اخوة فمحاولة الجمع بين العرب علي اساس الشعوبية او العرق او اللون او الغني و الفقرستفشل مهما كان الخطاب الموجه لامع و قوي
 

ARX160

إ بـن مـهـد الـحـضـارات
مشرف عام
إنضم
May 11, 2020
المشاركات
2,917
مستوى التفاعل
5,607
النقاط
98
متميز كعادة مواضيعك يا استاذي العظيم

واحب ان أضيف شئ صغير
الشعبويين أيضا موجودين في مصر وبكثرة
ويتشبثون بالحضارات المصرية القديمة
اكثر الدول التي فيها شعبويين من رأىي الشخصي
هم دول شمال إفريقيا ومصر وليبيا أقلهم
انما الآخرين يحسسونك ان مفيش حد عايش غيرهم
وانهم فوق البشر
والباقي بشر دوني عنهم
تفكيرهم مثل
1- تفكير النازية
ومثل
2- فرعون الهالك
عندما قال الله عز وجل عنه
(يَا قَوْمِ لَكُمُ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ظَاهِرِينَ فِي الْأَرْضِ فَمَن يَنصُرُنَا مِن بَأْسِ اللَّهِ إِن جَاءَنَا ۚ قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ )

ومثل
3-اليهود أيضا علي مر العصور ينظرون للديانات وللبشر الاخري
علي انهم حيوات لا قيمة لهم
أسأل الله العظيم
ان يخلصنا من فكرهم العقيم ويهديهم الي الرشاد ⁦♥⁩​
 

كاهن حرب

خبراء المنتدى
إنضم
May 21, 2020
المشاركات
658
مستوى التفاعل
1,968
النقاط
78
متميز كعادة مواضيعك يا استاذي العظيم

واحب ان أضيف شئ صغير
الشعبويين أيضا موجودين في مصر وبكثرة
ويتشبثون بالحضارات المصرية القديمة
اكثر الدول التي فيها شعبويين من رأىي الشخصي
هم دول شمال إفريقيا ومصر وليبيا أقلهم
انما الآخرين يحسسونك ان مفيش حد عايش غيرهم
وانهم فوق البشر
والباقي بشر دوني عنهم
تفكيرهم مثل
1- تفكير النازية
ومثل
2- فرعون الهالك
عندما قال الله عز وجل عنه
(يَا قَوْمِ لَكُمُ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ظَاهِرِينَ فِي الْأَرْضِ فَمَن يَنصُرُنَا مِن بَأْسِ اللَّهِ إِن جَاءَنَا ۚ قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ )

ومثل
3-اليهود أيضا علي مر العصور ينظرون للديانات وللبشر الاخري
علي انهم حيوات لا قيمة لهم
أسأل الله العظيم
ان يخلصنا من فكرهم العقيم ويهديهم الي الرشاد ⁦♥⁩​
أساتذتهم في هذا الإنحراف هم اليهود والنصارى،

وَقَالَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَىٰ نَحْنُ أَبْنَاءُ اللَّهِ وَأَحِبَّاؤُهُ ۚ قُلْ فَلِمَ يُعَذِّبُكُم بِذُنُوبِكُم ۖ بَلْ أَنتُم بَشَرٌ مِّمَّنْ خَلَقَ ۚ يَغْفِرُ لِمَن يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاءُ ۚ وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا ۖ وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ (18)
 

Golden Fingers

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 10, 2020
المشاركات
762
مستوى التفاعل
2,047
النقاط
78
تحياتي أخي الفاضل ..... كتبت الرد التالي في موضوع آخر ....

تطور المجتمعات في هذه الأزمنة اصبح اسرع من قدرة الحكومات على ملاحقتها ..... فكما رأينا في إندونيسيا .... مجتمع منفتح اقتصاديا وتكنولوجيا على العالم .... وادى ذلك الى تطلعات سياسيه و التظاهرات ضد سوهارتو .... والإطاحه به من الحكم في 2003 ...... وحدثت هذه الصدمة في مصر في اوئل الألفينيات مع ظهور حركة كفايه و إخوتها .... وبداية انتشار الإنترنت في مصر ...... كانت صدمه كبيره للمجتمعات والدوله على حد سواء ...... فالميديا المسيطر عليها او على الأقل المتابعة من قبل الدوله .... اصبحت لاتجذب المتابعين .... الذين انتقلوا الى الوسائل الموازيه في مواقع التواصل الإجتماعي ..... وأعتقد ان ما يحدث الآن في المملكه .... يثبت نظريتي .

والخلاصه ..... أن انتشار الإنترنت أعطى فرصه لمن لا يقرأ .... أن يكتب ..!🙁
 

السحاب

عضو مميز
طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 5, 2020
المشاركات
392
مستوى التفاعل
781
النقاط
78
لو لاحظتم ان الشعبوية والعصبية في تضيق مستمر (تصل في نهاية الى نرجسية)
ومرت بها شعوب كثير في المنطقة مع الانفتاح

من محاسن ازمة كورونا انها اثبتت ان لا احد للعرب الا اخيك العربي
 

yf22

عضو مميز
إنضم
May 10, 2020
المشاركات
438
مستوى التفاعل
1,168
النقاط
78
الإقامة
Ahmed Helmy
موضوع ممتاز استاذنا

احب اضيف نقطة و هى الانفتاح على الحضارات الاخرى و الصدمة الحضارية لشخص يعيش فى بيئة بدائية نسبيا و عند الذهاب الى امريكا مثلا يحدث لديه رد فعل عنيف تجاه البيئة الاولى و خصوصا فى مناطق مثل الجزيرة العربية و الشام و شمال افريقيا عندما كانت مصر مثلا هى المسيطرة على السينما و التلفزيون و كانت لدى العرب فكرة ان مصر هى اعلى درجات التقدم و عندما رأى التطور الاعلى فى البلاد الاوروبية عند السفر و السياحة فكان رده العنيف يكمن فى التقليل من مصر عند محاولة احد ذكرها بالخير و يقول مثلا ( مصر ايش و زفت ايش شوفو امريكا كيف تكون ) ثم يورثها لابنائه لذلك نجد كمية كبيرة من الشتائم التى يتم رميها على مصر و المصريين مثلا من الشعبويين العرب

سوف يمر الزمن و تتغير الظروف الى الافضل ان شاء الله​
 

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,327
مستوى التفاعل
2,767
النقاط
98
موضوع ممتاز استاذنا

احب اضيف نقطة و هى الانفتاح على الحضارات الاخرى و الصدمة الحضارية لشخص يعيش فى بيئة بدائية نسبيا و عند الذهاب الى امريكا مثلا يحدث لديه رد فعل عنيف تجاه البيئة الاولى و خصوصا فى مناطق مثل الجزيرة العربية و الشام و شمال افريقيا عندما كانت مصر مثلا هى المسيطرة على السينما و التلفزيون و كانت لدى العرب فكرة ان مصر هى اعلى درجات التقدم و عندما رأى التطور الاعلى فى البلاد الاوروبية عند السفر و السياحة فكان رده العنيف يكمن فى التقليل من مصر عند محاولة احد ذكرها بالخير و يقول مثلا ( مصر ايش و زفت ايش شوفو امريكا كيف تكون ) ثم يورثها لابنائه لذلك نجد كمية كبيرة من الشتائم التى يتم رميها على مصر و المصريين مثلا من الشعبويين العرب

سوف يمر الزمن و تتغير الظروف الى الافضل ان شاء الله​
ربما ذلك في الاجيال الاولي لظهور النفط اما الان فلا احتاج للذهاب الي امريكا لاعرف الفارق بين امريكا و مصر او اي دولة اخري من الناحية التقدم العلمي في الاخير نقول حفظ الله بلاد المسلملين و آلف بين قلوب شعوبها و رزقنا الله الرحمة و اللين
 

Power is law

طالب علم
عضو مميز
إنضم
Jul 11, 2020
المشاركات
658
مستوى التفاعل
922
النقاط
78
رائع كعادتك ومنصف وواقعى وامين فى النقد ....
انا الحظ دائما فى الاخوة السعوديين فى المنتديات الخديث عن المال والتغنى به ومعايرة الاخرين به ...
وجعله مقياس للناس والشعوب وكان ذلك يحيرنى ...
ووجدت تفسيره فى مقالتك
 

كاهن حرب

خبراء المنتدى
إنضم
May 21, 2020
المشاركات
658
مستوى التفاعل
1,968
النقاط
78
رائع كعادتك ومنصف وواقعى وامين فى النقد ....
انا الحظ دائما فى الاخوة السعوديين فى المنتديات الخديث عن المال والتغنى به ومعايرة الاخرين به ...
وجعله مقياس للناس والشعوب وكان ذلك يحيرنى ...
ووجدت تفسيره فى مقالتك
هم فئة شعبويه لاتكاد تراها في الواقع الا بمجهر،
أما غالبية الشعب فهم كأي شعب عربي مسلم
يغلب عليهم الطيبه والنقاء وحب الخير
 

Power is law

طالب علم
عضو مميز
إنضم
Jul 11, 2020
المشاركات
658
مستوى التفاعل
922
النقاط
78
هم فئة شعبويه لاتكاد تراها في الواقع الا بمجهر،
أما غالبية الشعب فهم كأي شعب عربي مسلم
يغلب عليهم الطيبه والنقاء وحب الخير
ايضا ما تفسيرك بالتغنى الدائم بشراء احدث الاسلحة وكانها ايفون ؟
 
إنضم
Jul 11, 2020
المشاركات
80
مستوى التفاعل
161
النقاط
18
استاذ كاهن حرب من اكثر الناس احتراما وثقافه ممن التقيت بهم في المنتديات العسكريه. محايد واقعي عملي الي درجه كبيره....
وموضوع رائع يتداخل في نقطه ثقافيه معقده جدا لدي الشعوب و لا يدخل فيها الا من يملك قدره علي تفنيدها ولديه القدره علي قراءه وضع وتركيبه شعبه وطبقاته وثقافته...
ولكن اي اضافه بسيطه..... لا يوجد فكر خطاء بالمطلق
ولذلك الشعبويه او القوميه حتي لا تعتبر خطاء بالمطلق. حتي اننا نري الان وفي هذه الايام حركات شعبوية تجتاح العالم وحتي تعترض علي النظام الديموقراطي وتقترح تعديلات فيه. وحتي الان لم تظهر قائد لهذه الحركه او شكل هيكلي معين لها. الا انها اصبحت موجوده وظاهره. وفرنسا مثلا اول الدول المتقدمه التي تظهر فيها الشعبويه بشكل قوي جدا.
عموما الشعبويه او حتي كما قولت القوميه. هي ليست خطاء بذاتها او مطلقه. ولكن يكمن الخطاء في تطبيقاتها او فيما يطبق. لان علتها تكمن في التعصب الزائد عن الحد فقط.
ولكن يمكن استخدامها في بناء الدول او حتي استدعاء الوعي الشعبي لتخطي ازمه معينه او حقبه صعبه تمر علي الشعوب و اللعب علي الوتر الوطني القومي. حتي هنا في مصر تم استدعاء الحس الوطني القومي الشعبوي في ظل ازمه كادت ان تعصف بدوله تاريخها ٧ الاف عام. ازمه ليست عاديه. كهزيمة كبيره تقصم الظهر. او ازمه اقتصاديه تودي الي افلاس دوله. او قلائل داخليه يمكن ان تغير حدود دوله ما.
ولكن ضد خطر وجودي بمعني الكلمه. خطر يحمل كل ما سبق واكثر.
وما كان من خلاص الا استدعاء الحس القومي الشعبوي واستخدام هذا الوتر. والذي لولاه فعلا لما كانت مصر قائمه بشكلها الحالي والضارب في جذور التاريخ حتي الان.
فلولاه لتمزقت مصر تمزيقا رهيبا ولم يكن لتقوم لها قائمه.
وهذا ما استخدمه السيسي بمنتهي البراعه احييه عليه الصراحه.
فالرجل دائما ما يستخدم كلمه يا مصريين. دلئما ما يستخدم هذه المصطلح ولن اقول الكلمه. وهذا المصطلح لم يكن الي استدعاء الي الروح المصري وحديث مباشر الي الوعي الشعبوي القومي الجمعي للمصريين. للمحافظه علي بلادهم وثقافتهم وارثهم و تاريخهم وشخصيتهم.
لذلك لا يمكن ان يكون اللفظ سيء في المطلق.
وتقبل مني سيد كاهن حرب وجه نظري فبهذا الموضوع.
وتحياتي للجميع..........
 

Power is law

طالب علم
عضو مميز
إنضم
Jul 11, 2020
المشاركات
658
مستوى التفاعل
922
النقاط
78
اهلا بيك الفراعتة الجدد نورت ...
المنتدى هنا يوفر جو علمى هادئ للنقاش والتعلم والاعضاء فى منتهى الاحترام ....
ويكفى وحود كاهن حرب وبريكت هنا ....
 
إنضم
Jul 11, 2020
المشاركات
80
مستوى التفاعل
161
النقاط
18
اهلا بيك الفراعتة الجدد نورت ...
المنتدى هنا يوفر جو علمى هادئ للنقاش والتعلم والاعضاء فى منتهى الاحترام ....
ويكفى وحود كاهن حرب وبريكت هنا ....
اهلا بيك انت يا باور مصر كلها.
نعم مناخ المنتدي هنا ممتاز و يجعلك مشدود جدا للنقاش والتفاعل.
ولكن لايزال لي تار هناك وانا لا انسي تاري ابدا ابدا....
تحياتي ليك اخي باور
 

{الذين يشاهدون الموضوع} (اعضاء: 0, زوار: 1)

أعلى