قاتل الدرونات نظام فدائي التركي

echo11

الادارة
طاقم الإدارة
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
4,534
مستوى التفاعل
5,465

ستمتلك تركيا ذخيرة انتحارية جوالة حديثة متعددة الوظائف طائرة بدون طيار (UAV) ، والتي يمكن استخدامها كدفاع جوي ضد الطائرات بدون طيار أو استخدامها في هجوم.
Fedai (Bodyguard) هو نظام ذخائر تسكع صغير يتم إطلاقه من خلال أنبوب ومجهز بآلية لطي الأجنحة من صنع شركة ترانسفارو التركية.
تقوم Transvaro .

يختلف هيكل آلية تتبع الجناح والمتابعين في Fedai عن جميع المنتجات الأخرى ، مضيفًا أنه عندما يقترب التهديد ، فإنه ينفجر على الهدف بنظام البحث البصري الخاص به.
أبلغ مسؤول ترانسفارو ، وأضاف أن الطائرة بدون طيار تم تطويرها بالكامل من قبل مهندسين أتراك.



فدائي وإيهاماكس وكالكا.. ماذا تعرف عن ترسانة تركيا المضادة للمُسيّرات؟

"فدائي وإيهاماكس وكالكا".. ماذا تعرف عن ترسانة تركيا المضادة للمُسيّرات؟​


لم يقتصر ظهور تركيا التدريجي كقوة عظمى في مجال تصنيع واستخدام الطائرات المسيّرة فحسب، بل امتد ليصل إلى تطوير أنظمة دفاع متنوعة ضد هذه المنتجات العسكرية عالية التقنية، في وقت وقفت فيه الدول الكبرى عاجزة عن صد هجمات المسيّرات وكبح جماحها.
منظومة "فدائي" (FEDAI) للدفاع الجوي التي اجتازت أولى تجاربها بنجاح (AA)
في الوقت الذي تنفذ فيه شركات الصناعات الدفاعية التركية تصميم وتطوير أحدث أنواع الطائرات المسيّرة المسلحة وغير المسلحة فضلاً عن الدرونات المتنوعة، فإنها لم تغفل عن تطوير وتحديث منصات دفاع ضد هذا النوع من الأسلحة عالية التقنية، والتي درج استخدامها بكثرة في السنوات الأخيرة.
خصوصاً بعد فشل الصواريخ في إسقاط الطائرات المسيرّة والتصدي لهجماتها، كون الرادارات التقليدية لأنظمة الدفاع الجوي لا يمكنها اكتشاف الطائرات بدون طيار، لأنها مصنوعة في الأغلب من مواد بلاستيكية أو مواد مركبة لا تعكس موجات الرادار، بالإضافة إلى عدم احتوائها على محركات صاروخية ساخنة يمكن تتبعها حرارياً، فهي تعمل عادةً بواسطة محركات صغيرة تعمل بالبطارية.
وعلى الرغم من كل التحديات التي ترافق عمليات الكشف عن المسيّرات وإسقاطها، نجحت الشركات التركية في إنتاج منظومات دفاعية حديثة ومتطورة قادرة على التغلب على هذه المصاعب، شهدت إقبالاً عالمياً كبيراً لشرائها نظراً لتطورها وفاعليتها.
إليكم في هذا التقرير ثلاثاً من أبرز هذه المنظومات.
منظومة فدائي
تعتبر منظومة "فدائي" (FEDAI) للدفاع الجوي التي اجتازت أولى تجاربها بنجاح، بمثابة منصة ذات قدرة تتبع عالية لاصطياد المسيّرات الهجومية والدرون بأنواعها وتدميرها.
والمنظومة الدفاعية من تطوير وإنتاج شركة "ترانسفارو" (Transvaro) التركية، وهي عبارة عن طائرات صغيرة الحجم مجهزة بآلية طي الجناح يجري إطلاقها من خلال أنبوب إطلاق "سبطانة" مشابه لمنصات الصواريخ الجوية، تحمل رأساً مدمراً يحتوي على رادار (DROKA) وكاميرات حرارية/ ليلية، مما يسمح بتقييم الهدف قبل شن الهجوم بشكل مستقل، حيث تدمره بنظام البحث البصري الخاص بها، سواء كان الهدف طائرة مُسيرة واحدة أو سرباً منها.
فيما تبلغ سرعة طيرانها القصوى قرابة 100 كيلومتر/ساعة، وبمقدورها الوصول إلى ارتفاع 1200 متر، وبإمكان الطائرة البالغ وزنها 5 كيلو غرام التحليق لمدة 45 دقيقة للوصول إلى مداها الأقصى البالغ 40 كيلومتراً.
وتُنتج الشركة المصنعة نسخاً فردية من المنظومة، ونسخاً ذات أنظمة إطلاق متعددة. والشركة الآن بصدد تطوير منظومة جديدة قادرة على الوصول إلى ارتفاع 5000 كيلومتر.
منظومة كالكا
تمكنت شركة "أنظمة الدفاع الحربية" (Ulusal Savunma) التركية ومقرها مدينة أنطاليا، من تطوير نظام دفاع جوي متنقل للإنذار المبكر أطلقت عليه اسم "كالكا" (KALKA)، يقضي على التهديدات الصادرة عن الطائرات المسيّرة.
والمنظومة الدفاعية التي طورتها الشركة التركية بإمكانات محلية خالصة، لا يقتصر استخدامها على الطائرات المسيّرة الحربية والعسكرية وحسب، بل يمكن استخدامها أيضاً في بعض الأعمال غير القانونية، مثل أعمال المراقبة غير المشروعة، ونقل مواد غير قانونية مثل المخدرات والقنابل والمواد المحظورة.
وتعتبر "كالكا" أول نظام دفاع جوي للإنذار ينتج بتركيا، حيث يجري التحكم فيه بواسطة أجهزة وبرامج محلية الصنع يجري تثبيتها داخل مركبة لضمان سهولة الحركة والتنقل. كما أن النظام يمتلك القدرة على العمل يدوياً أو آلياً، وحفظ بيانات التشغيل والقدرات العملياتية، حيث يعمل كجهاز استشعار، بمقدوره الكشف عن اتصالات التردد اللاسلكي بين الطائرات بدون طيار ومركز التحكم الخاص بها.
وتستطيع المنظومة الكشف ورصد المسيّرات بمحيط 5 آلاف متر تقريباً، من خلال تتبع ترددات تلك الطائرات والإنذار المبكر عنها، الأمر الذي يضمن أمن المحيط العملياتي، والشخصيات المهمة والحفلات والأنشطة الاجتماعية وغيرها من المناسبات الاجتماعية، حيث يوفر حلاً فعالاً ضد هجمات أسراب الطائرات المسيّرة.
 

الاعضاء الذين يشاهدون الموضوع (المجموع: 1, الاعضاء: 0,الزوار: 1)

أعلى