عاجل روسيا ضد( الناتو & اكرانيا)

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,716
مستوى التفاعل
5,495
البيت الأبيض: نتوقع غزو روسي لأوكرانيا قريبا
 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,716
مستوى التفاعل
5,495
روسيا قادرة علي دخول شرق اوكرانيا لكن هل لديها القدرة علي الخروج

شرق اكرانيا نسبة كبيرة منهم يدينون بالولاء لروسيا وهذا سيسهل دخولهم وبقائهم... لكن روسيا هدفها أكبر من فقط شرق أوكرانيا.. هي لا تريد أن تتحول أوكرانيا لبلد قوي معادي لها ولهذا إذا كان لديها قدرة علي غزوها وتقسيمها فهذا خيار أفضل من الاول
 

Thafer

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 8, 2020
المشاركات
765
مستوى التفاعل
984
روسيا قادرة علي دخول شرق اوكرانيا لكن هل لديها القدرة علي الخروج
للتذكير فقط:
روسيا تدخلت في جورجيا
روسيا تدخلت في شبه جزيرة القرم
روسيا تدخلت أخيرا في كازخستان

و أنت تعرف نتائج كل هذه التدخلات 😉
 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,716
مستوى التفاعل
5,495
اخبار غير معروف صحتها عن نقل انظمة بانتسير روسية الي داخل شرق أوكرانيا تمهيدا لاعتراض الدرونات الأوكرانية تمهيدا للتصعيد
 

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,878
مستوى التفاعل
3,450
شرق اكرانيا نسبة كبيرة منهم يدينون بالولاء لروسيا وهذا سيسهل دخولهم وبقائهم... لكن روسيا هدفها أكبر من فقط شرق أوكرانيا.. هي لا تريد أن تتحول أوكرانيا لبلد قوي معادي لها ولهذا إذا كان لديها قدرة علي غزوها وتقسيمها فهذا خيار أفضل من الاول
اوكرانيا ليست القرم فهناك جيش كبير مدرب و لديه الامكانيات لمقاومة الغزو الروسي و اوكرانيا مساحتها كبيرة و ليست بلد صغير يسهل السيطرة عليها سريعا
 

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,878
مستوى التفاعل
3,450
للتذكير فقط:
روسيا تدخلت في جورجيا
روسيا تدخلت في شبه جزيرة القرم
روسيا تدخلت أخيرا في كازخستان

و أنت تعرف نتائج كل هذه التدخلات 😉
الوضع الاوكراني مختلف فاوكرانيا بلد كبير و يمتلك سلطة موحدة و لديها جيش مدرب يتوفر له صناعة عسكرية جيدة و لا اعتقد بحال من الاحوال ان الاوكران سيقفون متفرجين علي احتلال الروس لشرق اوكرانيا
 

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,878
مستوى التفاعل
3,450
تقول المخابرات الأمريكية إن روسيا أرسلت عملاء إلى أوكرانيا للاستعداد لغزو محتمل

أعلن البيت الأبيض يوم الجمعة أن مسؤولي المخابرات الأمريكية قرروا أن الجهود الروسية جارية لخلق ذريعة لقواتها لغزو أوكرانيا. وصرح السكرتير الصحفي لإدارة بايدن ، جين بساكي ، للصحفيين بأن النتائج الاستخباراتية تشير إلى أن موسكو قامت بالفعل بتعيين عملاء للقيام بـ "عملية كاذبة" في شرق أوكرانيا. وقالت إن روسيا تضع حجر الأساس من خلال حملة تضليل على وسائل التواصل الاجتماعي تصور أوكرانيا كمعتد يحضر لهجوم وشيك ضد القوات المدعومة من روسيا في شرق أوكرانيا. جاءت تعليقاتها في الوقت الذي قال فيه مسؤولون في البنتاغون أيضًا إن روسيا أرسلت عملاء سريين إلى أوكرانيا لتمهيد الطريق لغزو مماثل للغزو الذي أدى إلى ضم موسكو لشبه جزيرة القرم في عام 2014. وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي للصحفيين إن روسيا "تعمل بنشاط لخلق ذريعة لغزو محتمل - تحرك ضد أوكرانيا".

وقال إن المخطط من المرجح أن يتضمن عمليات علم كاذبة ينفذ فيها عملاء روس متخفون هجمات تستهدف أشخاصًا يتحدثون الروسية في أوكرانيا.
 

echo11

الادارة
طاقم الإدارة
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,251
مستوى التفاعل
6,065
Microsoft says dozens of computer systems at an unspecified number of Ukrainian government agencies have been infected with destructive malware disguised as ransomware. (AP)تقول مايكروسوفت إن عشرات أنظمة الكمبيوتر في عدد غير محدد من الوكالات الحكومية الأوكرانية أصيبت ببرامج ضارة مدمرة متخفية في صورة برامج فدية. (ا ف ب)
 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,716
مستوى التفاعل
5,495
‏الكرملين: روسيا تراقب "غزو" الناتو التدريجي لأوكرانيا ولا يمكنها تحمله بعد الآن ‎#العربية_عاجل https://t.co/a1vIGVFnOW‎
 

echo11

الادارة
طاقم الإدارة
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,251
مستوى التفاعل
6,065
لم تنجح مباحثات الروس والغربيين في حلحلة التوتر الناشب بينهما طوال الأشهر الماضية. فمن ناحية، تمسك الروس بمطالبهم في تحويل حلف شمال الأطلسي النظر عن فكرة ضم أوكرانيا، وجلاء قواته من الدول السوفييتية السابقة، وعودته إلى حدود ما قبل سنة 1997.
ومن ناحية أخرى تمسك الناتو، مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، بعدم رضوخه لأي إملاءات روسية، وبسياسة الباب المفتوح التي يعتمدها إزاء الدول الراغبة في الانضمام إليه. في المقابل طالب روسيا بسحب قواتها من الحدود الأوكرانية، والتخلي عن طموحاتها التوسعية في المنطقة.
تصلُّب الطرفين عند هذه النقاط الخلافية خلص إلى بقاء الوضع كما كان قبل المفاوضات، سامحاً لحرب الاتهامات بالاستمرار، والتوتر بإكمال مساره التصاعدي مهدداً بنشوب حرب.
حرب يقول مراقبون بوشوك اندلاعها، ذلك بعد أن تعرض عدد من المواقع الإلكترونية الحكومية في أوكرانيا يوم الجمعة، لهجوم معلوماتي كبير، لم يحدَّد مصدره حسبما أعلنت السلطات، ملمحة إلى ضلوع موسكو فيه، الأمر الذي نفته الأخيرة.
كما حذرت واشنطن في نفس اليوم من مخطط روسي لشن عمليات "تخريب" واستخدامها ذريعة لغزو أوكرانيا، مستدلة على ذلك بمعلومات استخباراتية تفيد بأن روسيا جهزت عناصر لتنفيذ "عملية مموهة" في شرق أوكرانيا ضدّ قوات تعمل بالوكالة لصالحها، تمهيداً لاجتياحها تلك الأراضي في ما قد تروّج أنه "رد شرعي على عدوان يستهدفها".
أمام هذا الوضع الملتهب على الأرض، فكلا الطرفان يسعى للعب أوراقه الاستراتيجية الأكثر قوة، محاولاً فرض الأمر الواقع لإرضاخ خصمه لمطالبه. من تلك الأوراق في يد روسيا التلويح بأسلحتها النووية المتطورة، والتلميح بتحريكها على مقربة من السواحل الأوروبية، في سيناريو يهدّد بعودة أزمة أشبه بتلك التي خلقتها "الصواريخ الكوبية" خلال ستينيات القرن الماضي.
صواريخ روسيا النووية بالقرب من السواحل الأمريكية
حسب مقال لصحيفة نيويورك تايمز، فإن عدم حلحلة المباحثات التوتر بين روسيا والغرب، قد يدفع موسكو إلى الاستمرار في نسقها التصعيدي ضد خصومها، إذ لن يقتصر ردّها المفترض على اجتياح أوكرانيا، بل سيتجاوزه إلى تهديد أوروبا والغرب بضربات قوية.
ويستند كاتبا المقال في قولهم ذاك إلى ما لمَّح المسؤولون الروس بأنه "إذا فشل الغرب في تلبية مطالب روسيا الأمنية، فقد تتخذ موسكو إجراءات مثل وضع صواريخ نووية بالقرب من الساحل الأمريكي أو شنّ هجمات إلكترونية".
إذ أشارت الصحيفة إلى تصريح سابق لدبلوماسي روسي كبير بأن "موسكو مستعدة لوضع أنظمة أسلحة غير محددة في أماكن غير محددة"، ما قرأت فيه تهديداً بنشر أسلحة نووية على مقربة من السواحل الأمريكية، مستندين في ذلك إلى اقتراح بوتين نفسه بإمكانية "نشر صواريخ فرط صوتية تعتمد على الغواصات على مسافة قريبة من واشنطن".
فيما تتقاطع هذه المعطيات مع تقديرات الاستخبارات الأمريكية بأن روسيا قد تفكّر في نشر أسلحة نووية جديدة، أو ربما أسلحة نووية تكتيكية أو ترسانة قوية ناشئة من الصواريخ "فرط الصوتية" على مقربة من واشنطن.
غير أن روسيا لا تزال تتمسك بالغموض حيال خطواتها القادمة، بما في ذلك نفيها الدائم خططها باجتياح أوكرانيا. نفت كذلك على لسان نائب وزير خارجيتها سيرغي ريابكوف، الذي قال عقب محادثات جنيف يوم الاثنين إنه "لا سبب في الوقت الحالي للحديث عن الأنظمة التي ستكون منتشرة وكميتها ومكانها".
لعبة مغايرة عن "الصواريخ الكوبية"
تُعَدّ هذه الاحتمالات التي طرحها مقال نيويورك تايمز "Déjà Vu" (رُئِيَ سابقاً) للعلاقات الأمريكية-الروسية، وتذكّر بما حدث بين البلدين سنة 1962 في ما عُرف وقتها بـ"أزمة الصواريخ الكوبية".
إذ عمدت موسكو وقتها، تحت طلب هافانا، إلى نشر ترسانة صاروخية نووية على الجزيرة. وردّاً على ذلك التهديد الاستراتيجي فكّرت أمريكا في إطلاق حملة عسكرية واسعة على كوبا، وقصف مواقع الصواريخ وتدميرها وقتل الخبراء السوفييت، إلا أنّ الرئيس الأمريكي جون إف كنيدي، كان متخوّفاً من الرد السوفييتي باجتياح العاصمة برلين.
لذلك فرض على كنيدي تعاملاً أكثر مرونة مع الأزمة، ففرض حصاراً بحرياً على الجزيرة الكاريبية، وضغط بالوسائل السياسية على السوفييت، إلى أن باشروا بفتح قنوات اتصال سرية مع الأمريكيين من أجل تقديم اقتراحات لحلّ الأزمة.
وانتهت بعدما توصّل الطرفان إلى اتفاق يقضي بإزالة الصواريخ السوفييتية ومنصات إطلاق من الأراضي الكوبية بشرط أن تتعهد الولايات المتحدة بعدم غزو كوبا، وفي المقابل تتخلص سرّاً من صواريخها النووية المنصوبة في بريطانيا وإيطاليا وتركيا.
غير أن قواعد اللعبة مغايرة هذه المرة، وكذلك قواعد الاشتباك الجديدة التي حملتها تكنولوجيا الصواريخ "فرط الصوتية"، فمن ناحية لا يمكن صدّها بالدفاعات الجوية الحالية، ومن ناحية أخرى لها القدرة على حمل رؤوس نووية مدمرة، إذ يمكن لضرباتها شلّ قدرات الخصم على الردّ.
TRT عربي
 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,716
مستوى التفاعل
5,495
الولايات المتحدة تعلن عن زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الأميركي إلى أوكرانيا على وقع مخاوف من اجتياح روسي
 

الاعضاء الذين يشاهدون الموضوع (المجموع: 4, الاعضاء: 0,الزوار: 4)

أعلى