عاجل تدنيس المسجد الأقصى وتصاعد المواجهة

في ضوء وجود وقف لاطلاق النار قريب من برأيكم انتصر في المواجهة؟

  • فلسطين

    الأصوات: 10 71.4%
  • اسرائيل

    الأصوات: 0 0.0%
  • لم يستطع احد حسم او تحقيق هدفه من المواجهة

    الأصوات: 4 28.6%

  • مجموع المصوتين
    14

Falcon8

عضو مميز
إنضم
Jul 11, 2020
المشاركات
2,167
مستوى التفاعل
2,869
يوم من أيام الله ... يوم يفرح فيه المؤمنون و يحزن فيه الكفر و النفاق و أهله

FB_IMG_1622823978033.jpgFB_IMG_1622823982148.jpgFB_IMG_1622823967204.jpgFB_IMG_1622823978033.jpgFB_IMG_1622823982148.jpgFB_IMG_1622823956339.jpgFB_IMG_1622823958842.jpgFB_IMG_1622823967204.jpgFB_IMG_1622823969904.jpgFB_IMG_1622823961977.jpg
 

المرفقات

  • FB_IMG_1622823984966.jpg
    FB_IMG_1622823984966.jpg
    41.1 KB · المشاهدات: 1
  • FB_IMG_1622823964541.jpg
    FB_IMG_1622823964541.jpg
    34.7 KB · المشاهدات: 2

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,715
مستوى التفاعل
3,330
"أشغال غزة" تكشف طبيعة عمل الشركات المصرية بملف إعادة الإعمار

كشف وكيل وزارة الأشغال والإسكان في غزة، (وزارة تديرها حركة حماس في القطاع)، ناجي سرحان، السبت، أن التقدير الأوّلي لحجم الأضرار الذي خلفته الحرب الأخيرة في قطاع غزة يُقدّر بأكثر من 400 مليون دولار.


وقال سرحان لـ"الشرق"، إن "حجم أضرار الحرب الأخيرة يُقدّر تقريباً بما يزيد عن 400 مليون دولار، وهو ما تم حصره حتى الآن، وما زالت الطواقم تحصر بقية الخسائر"، لافتاً إلى أنّ "هناك أضراراً قديمة تزيد عن 600 مليون دولار، منذ حرب 2014 والحروب التي سبقتها".


وأوضح سرحان، أن "نحو 2000 وحدة سكنية دُمّرت بشكل كامل وجزئي، إضافة إلى نحو 20 ألف وحدة سكنية تضررت بشكل متوسط وطفيف".


وتشمل الأضرار نحو 100 مقر حكومي ونحو 1000 مركز تجاري، إضافة إلى بنى تحتية كالطرقات وشبكات الصرف الصحي والمياه وبعض المدارس والمستشفيات والمساجد".


ووفقاً لوكيل وزارة الاشغال في غزة، فإن القطاع بحاجة إلى "بواقر" وكبّاشات وشاحنات كبيرة من أجل إزالة الركام، مشيراً إلى أن هناك نقصاً كبيراً في هذه المعدّات.


وقال إنه في حال توافر الأموال والمواد اللازمة، فإن عملية إعادة إعمار غزة قد تنتهي خلال عام إلى عامين.


وفي الإطار ذاته، أشار سرحان، إلى دخول بعض الآليات من مصر من أجل المساعدة في إعادة الإعمار، وقال: "نعول على مصر لإدخال مواد البناء لإعادة إعمار غزة من خلالها، لأن 70% من عملية الإعمار هي مواد بناء".


ورجّح سرحان، أن "تدخل الشركات المصرية في شراكة مع أخرى فلسطينية".

إزالة أنقاض وليس إعمار

وفي نفس السياق، نفى رئيس اتحاد المقاولين الفلسطينيين في قطاع غزة، أسامة كحيل، بدء إعادة إعمار القطاع، بعد تداول صور معدّات مصرية.


وقال لـ"الشرق": "لا توجد شركات مصرية عاملة في قطاع غزة لإعادة الإعمار الآن، وإنما ما يتم هو طرح عطاءات لإعادة الإعمار".


وأوضح كحيل أن اجتماعاً سيعقد بين المسؤولين في قطاع غزة، والجانب المصري في القاهرة الأسبوع المقبل، من أجل عملية التنسيق في عملية إعادة الإعمار.


وأضاف كحيل لـ"الشرق" أن "اللقاء الخاص سيركز على التنسيق حول آليات وطرق طرح العطاءات لإعادة إعمار غزة".


وبيّن كحيل أن هناك تواصلاً محدوداً بين الشركات المصرية والفلسطينية بغزة للحديث عن إعادة الإعمار. وكشف أنه "لم يُطرح حتى الآن موضوع إعادة إعمار المباني والمنازل والمصانع التي هدمت من أي جهة كانت".


وأشار إلى أن "إزالة الأنقاض في المرحلة الأولى تجري متابعتها من مؤسسات دولية كالأونروا والصليب الأحمر وغيرها، والتي تقوم بدور الأعمال الإغاثية والطارئة، أما بشكل رسمي، فلم يطرح أحد من الخارج هذا الأمر".

 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,233
مستوى التفاعل
5,071
‏عاجل | قائد سلاح الجو الإسرائيلي: مطاراتنا العسكرية كانت تحت تهديد صواريخ حماس والحركة حاولت إسقاط مقاتلة بصاروخ
 

محمد

طاقم الإدارة
مشرف عام
إنضم
May 25, 2020
المشاركات
2,715
مستوى التفاعل
3,330
مصر تستضيف ملتقى إعمار غزة.. ووفد فلسطيني بالقاهرة لبحث آلية جديدة

استضافت القاهرة، الخميس، أعمال الملتقى الدولي الأول لـ"شركاء العمران"، للمساهمة في وضع أولى خطوات الشركات المصرية نحو إعادة إعمار قطاع غزة، والذي يأتي برعاية الحكومة المصرية.


ويتوجه إلى القاهرة في وقت لاحق، وفد وزاري فلسطيني برئاسة نائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، ويضم وزراء الاقتصاد والأشغال العامة والإسكان والزراعة والحكم المحلي، وفق ما أعلنه بيان صادر عن الحكومة، نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).


وسيناقش الوفد مع المسؤولين المصريين عملية إعادة إعمار قطاع غزة، ومسارات التنسيق والآليات الدولية لإعادة الإعمار واستبدال الآلية السابقة التي كانت قد أُقرت من قبل الأمم المتحدة وإسرائيل.

ترحيب فلسطيني بالشركات المصرية

من جانبه، قال سفير فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح، في كلمته بالجلسة الافتتاحية للملتقى، إن "قطاع غزة بحاجة ماسة وعاجلة للتدخل وترجمة المبادرات والأقوال إلى أفعال على أرض الواقع".


ورحب اللوح بمشاركة الشركات المصرية في إعادة إعمار قطاع غزة باعتبارها "شركات عريقة ذات خبرة كبيرة" في مجالات البناء والإنشاءات والبنية التحتية والطرق.

وأعرب عن أمله في أن تتعاقد الدول المانحة والممولة للمبادرة مع الشركات المحلية في غزة، ما يسهم في التخفيف من حدة البطالة التي تزيد على 50% في القطاع.

إعادة إعمار شاملة

وأكد اللوح، حرص القيادة الفلسطينية على إنجاح هذه الجهود، والتعاون مع الدول المانحة والممولة والحرص على أن تذهب أموال إعادة الإعمار في مسار "إعادة الإعمار حصرياً"، مشيراً إلى أن السلطة لا تريد ضخ "أي أموال لخزينتها أو لأي طرف فلسطيني آخر، وأموال إعادة الإعمار تذهب للإعمار فقط".


وأوضح أن "إعادة الإعمار ليست لقطاع غزة فقط وإنما لباقي أنحاء الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس المحتلة".

حضور القطاع الخاص

وقال رئيس مجلس إدارة شركة حديد المصريين، أحمد أبو هشيمة لـ"الشرق"، على هامش مشاركته في ملتقى القاهرة، إن "جميع الشركات المصرية سواء مقاولات أو مصنعو مواد البناء سيشاركون في إعادة إعمار غزة".


وأشار إلى أن "الاستفادة ستكون مشتركة بين أهالي غزة والشركات المصرية التي تتمتع بخبرة كبيرة في أعمال الإنشاءات وتصنيع مواد البناء".


بدوره، قال نقيب المهندسين المصريين، هاني ضاحي، لـ"الشرق" إن "مصر سترسل وفوداً هندسية لقطاع غزة بشكل مستمر في إطار مبادرة إعادة إعمار القطاع المنكوب".


وأضاف أن "الطواقم الهندسية المصرية لا تزال في مرحلة معاينة الوضع على الأرض، ولم يتم تحديد قيمة تكلفة إعادة الإعمار".


وأضاف أن "القاهرة لديها خطة تنموية لإعادة إعمار قطاع غزة، وأن جهود مصر في ملف إعادة الإعمار مستمرة ولن تتوقف، ونتوقع مساهمة دول أخرى ومؤسسات مانحة".

 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,233
مستوى التفاعل
5,071
‏مراسل العربية: بدء "مسيرة الأعلام" واشتباكات بين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية في القدس ‎
 

F22

الادارة
مشرف عام
إنضم
May 4, 2020
المشاركات
5,233
مستوى التفاعل
5,071
انطلاق مسيرة الأعلام .. وإصابات في القدس
انطلاق مسيرة الأعلام .. وإصابات في القدس




خبرني - انطلقت، مساء الثلاثاء، "مسيرة الاعلام" الاسرائيلية الاستفزازية في مدينة القدس المحتلة بمشاركة العشرات بمرافقة الالاف من رجال الشرطة، وقام خلالها عدد من المشاركين باطلاق هتافات ضد رئيس الحكومة الجديدة نفتالي بينيت مثل "نفتالي خائن" وقام بعض منهم بتوزيع سترات مع الكتابة "خطر ! يسرقون الديموقراطية".


وأُصيب 5 فلسطينيين خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيليّ في محيط البلدة القديمة في القدس .حسب ما أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، موضحة أن "3 إصابات بالمطاط، وإصابة (إثر) اعتداء بالضرب، وإصابة قنبلة صوت"، بحسب موقع القدس نت.
وذكرت الجمعية أنّه "تم نقل إصابتين للمستشفى، أحدها لمستشفى المقاصد، وأخرى للمستشفى الميداني التابع للهلال الأحمر".
كما اعتدت قوات الاحتلال على تجمعات شبابية فلسطينية في منطقة باب العامود، وذلك بعد أن طوّقت محيط البلدة القديمة بحواجز حديدية قبيل مرور مسيرة المستوطنين في "مسيرة الأعلام" الاستفزازية.
وكانت سلطات الاحتلال، قد دفعت منذ ساعات الصباح الباكر من اليوم، بتعزيزات أمنية كبيرة إلى مدينة القدس المحتلة، وخصوصا في أزقة البلدة القديمة ومنطقة باب العامود، قبل "مسيرة الأعلام" الاستفزازية التي ينظمها المستوطنون.
واعتقلت قوات الاحتلال عددا من الشبان المتواجدين في محيط البلدة القديمة، ولم يعرف عدد المعتقلين الرسمي، لكن وفق الشهادات الميدانية تم رصد 4 اعتقالات.
وتسود حالة من الأجواء المتوترة في القدس المحتلة، والتي أقامت فيها قوات الاحتلال الحواجز على جوانب الطرقات وفي منطقة باب العامود التي بدأت تعمل فيها على تفريق الشبان المتواجدين بساحة مدرج باب العامود.
وأغلقت قوات الاحتلال مدخل حي المصرارة المُقابل لباب العامود، الذي حوصر فيه عدد من الشبان، وسد جنود الاحتلال مداخل البلدة القديمة لمنع المتواجدين في أزقتها للخروج إلى محيط البلدة لعدم الالتقاء بمسار المستوطنين.
وفرضت شرطة الاحتلال تشديدات أمنية على بوابات المسجد الأقصى، وتضيّق بشكل خاص على الشبان، وتحتجز بطاقات هويات بعضهم عند دخولهم الحرم. كما تتواصل اقتحامات المستوطنين، بحماية الشرطة، لباحات المسجد الأقصى منذ صباح اليوم ولغاية الآن.
ووجهت القوى الوطنية والإسلامية في الضفة الغربية وأراضي العام 48، دعوات لجموع الشعب الفلسطيني بشد الرحال إلى القدس والتصدي وإفشال "مسيرة الأعلام" التي يقودها آلاف المستوطنين المتطرفين.
وكانت القوى الوطنية والإسلامية طالبت في بيانات لها، بشد الرحال إلى القدس القديمة والمسجد الأقصى المبارك، وإلى المشاركة في يوم غضب ونفير عام، والوقوف صفا واحدا للدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، في مواجهة "مسيرة الأعلام" التي تتضمن حلقات رقص بالأعلام الإسرائيلية في ساحة باب العامود بالقدس، وتمر عبر شوارع البلدة القديمة وصولا إلى ساحة حائط البراق.
وفي سياق الإجراءات والتدابير الإسرائيلية لحماية هذه المسيرة، أفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال واصلت بالانتشار في القدس القديمة ومحيطها، وعلى مداخلها، وقطعت الطرق أمام المواطنين والمارة بمتاريس حديدة، في باب العامود، والمصرارة، وشارع السلطان سليمان، ودققت في هويات الشبان، تحسبا من اندلاع مواجهات.
 

الاعضاء الذين يشاهدون الموضوع (المجموع: 1, الاعضاء: 0,الزوار: 1)

أعلى